البداية   :|:   من نحن   :|:   أعلن معنا   :|:   سجل الزوار   :|:   أرسل مشاركة   :|:   راسلنا

الصفحة الرئيسة >> أشراط الساعة >>

 

اختلال المقاييس

أخبرنا الرسول صلى الله عليه وسلم أن المقاييس التي يُقَوَّم بها الرجال تختل قبل قيام الساعة ، فيقبل قول الكذبة ويصدق ، ويرد على الصادق خبره ، ويؤتمن الخونة على الأموال والأعراض ، ويخون الأمناء ويتهمون ، ويتكلم التافهون من الرجال في القضايا التي تهم عامة الناس ، فلا يقدمون إلا الآراء الفجّة ، ولا يهدون إلا للأمور المُعْوجة ، فقد أخرج الإمام أحمد وابن ماجه والحاكم عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " سيأتي على الناس سنوات خداعات ، يُصدَّق فيها الكاذب ، ويكذَّب فيها الصادق ، ويؤتمن فيها الخائن ، ويخوَّن فيها الأمين ، وينطق فيها الرويبضة " . قيل : وما الرويبضة " . قال : " الرجل التافه ، يتكلم في أمر العامة " (1) .

ومن تأمل في أحوال عالمنا اليوم وجد أننا نعيش هذا العصر الذي أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم عنه ، فالكذبة من الكفار والمشركين الذين يملكون وكالات الأنباء والإذاعات ومن على طريقهم يصدَّقون ، وأهل الصدق والعدل يكذَّبون ، والأمة الإسلامية تضع أموالها في أيدي الخونة الكفرة ، ويؤتمنون على ذلك ، ويخون المسلمون ولا يؤتمنون على شيء من ذلك ، وقد تكلم في شؤون العالم التافهون من الرجال ، وقادوه قيادة هوجاء توشك أن تدمر البشرية جمعاء .

--------------------------------

(1) سلسلة الأحاديث الصحيحة: (4/508) ، ورقم الحديث : 1887 .

 

© الحقوق لكل مسلم للاستخدام الشخصي بعد الإشارة للمصدر

مجموعة عقيدة المسلم

W W W . 3 G E D H . C O M