البداية   :|:   من نحن   :|:   أعلن معنا   :|:   سجل الزوار   :|:   أرسل مشاركة   :|:   راسلنا

الصفحة الرئيسة >> أشراط الساعة >>

 

المطلب العاشر

أتباع الدَّجال

المسيح الدَّجال الأعور الكذّاب هو الملك الذي ينتظر اليهود خروجه ، ليحكموا العالم في عهده ، ففي مسند أحمد عن عثمان بن أبي العاص رضي الله عنه ، أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال : " أكثر أتباع الدّجال اليهود والنساء  " (1) . وفي حديث أنس بن مالك الذي رواه مسلم في صحيحه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " يتبع الدّجال من يهود أصبهان سبعون ألفاً ، عليهم الطيالسة " (2) .

ويذكر أبو نعيم أن إحدى القرى التابعة لمدينة أصبهان كانت تدعى : ( اليهودية ) ، لأنها كانت تختص بسكنى اليهود ، ولم تزل كذلك إلى زمن أيوب بن زياد أمير مصر في زمن المهدي بن المنصور العباسي ، فسكنها المسلمون ، وبقيت لليهود منها قطعة " (3) .

واسم الدجال عند اليهود  المسيح بن داود ، وهم يزعمون أنه يخرج آخر الزمان ، فيبلغ سلطانه البر والبحر ، وتسير معه الأنهار ، وهم يزعمون أنه آية من آيات الله ، يرد إليهم الملك (4) ، وقد كذبوا في زعمهم ، بل هو مسيح الضلالة الكذّاب ، وأما مسيح الهدى عيسى ابن مريم فإنه يقتل الدجال مسيح الضلالة كما يقتل أتباعه من اليهود .

--------------------------------

(1) مسند أحمد : (4/216-217) .

(2) رواه مسلم في كتاب الفتن ، باب في بقية من أحاديث الدجال ، (4/2266) ورقم الحديث (2944) ، والطيالسة جمع طيلسان ، والطيلسان أعجمي معرب ، وهو ثوب يلبس على الكتف ، يحيط بالبدن ، ينسج للبس ، خال من التفصيل والخياطة .

(3) لوامع الأنوار البهية : (2/107) .

(4) لوامع الأنوار البهية : (2/112) .

 

© الحقوق لكل مسلم للاستخدام الشخصي بعد الإشارة للمصدر

مجموعة عقيدة المسلم

W W W . 3 G E D H . C O M